كثيرٌ منّا يرغب في تغييرالواقع الذي نعيشه و الذي يحرم نسبة كبيرة من الناس من احتياجاتهم الأساسية، ليس فقط في سوريا وفي البلاد العربية و لكن في كثيرٍ من المجتمعات المأزومة